11 سبباً للقيام بالأمور التي تحبها

11 سبباً للقيام بالأمور التي تحبها

إذا كنت لا ترغب في العمل يوماً واحداً في حياتك، فيجب عليك أن تبدأ في فعل الأمور التي تحبها فعلاً وكسب رزقك منها؛ لذا سنقدم لك في هذا المقال أهم 11 سبباً لضرورة الاستقالة من وظيفتك والقيام بالأمور التي تحبها فقط.

11 سبباً للقيام بالأمور التي تحبها:

1. ستكون أكثر إنتاجيةً:

إنَّ القيام بما تحب سيجعلك أكثر اندماجاً وتفانياً في عملك، وستشعر بمزيد من الإنتاجية والحماسة في القيام بهذه الأمور، وعندما تحب عملك فلن تشعر بالتعب، وسيكون من الممتع دائماً القيام بجميع المهام، ومن ثمَّ ستجد نفسك أكثر إنتاجيةً.

2. ستبقى دائماً متحفزاً:

إنَّ الاستمرار في العمل لمدة ساعة إضافية وإنجازه بنشاط وعدم أخذ راحة هي العلامات التي ستجدها في نفسك عندما تفعل الأمور التي تحبها، ويمنحك ذلك دائماً دافعاً إضافياً لتحقيق أهدافك، وعندما تفعل ذلك يكون الشعور بالإنجاز رائعاً.

3. ستشعر بمزيد من الرضى:

حتى بعد تحقيق نجاح كبير في الحياة يسعى الناسُ غالباً إلى تحقيق الرضى والسلام في حياتهم، فلا تعني حياتك مجرد الحصول على أموال ورواتب كبيرة، ستشعر بالرضى فقط عندما ترى نفسك تتطور وتتقدم في عملك.

شاهد بالفيديو: 8 أشياء يجب أن تقوم بها حتى تعيش شغف الحياة

4. لن تختلق الأعذار بعد الآن:

نحن بارعون في اختلاق الأعذار؛ إذ نحاول دائماً التهرب من المهام الموكلة إلينا؛ لأنَّنا حقاً لا نريد القيام بها ما لم نضطر إلى ذلك، ولكن إذا اخترت نوع العمل الذي تريد القيام به فلن تختلق الأعذار في حياتك أبداً.

5. لن تمل من عملك:

إذا كنت تفعل الأمور التي تحبها فقط فلن تشعر بالملل أبداً؛ لأنَّك اخترت ذلك ولن يكون عملاً روتينياً بالنسبة إليك، وستستمتع دائماً بأداء مهامك وسيكون من السهل عليك دائماً تجاوز الصعوبات.

6. ستدفع نفسك لتحقيق مزيد من النجاح:

إذا كنت تعمل في المجال الذي تحبه، فإنَّك ستبذل جهداً للتحسن كل يوم؛ ما سيجعلك في النهاية أكثر نجاحاً في تحقيق طموحاتك في الحياة، إضافة إلى ذلك لن تحتاج أبداً إلى حافز خارجي يُجبِرك على العمل؛ لأنَّك ستكون دائماً على استعداد لإنجاز المهام المحددة.

7. ستخدُم الآخرين بصورة أفضل:

إذا كنت تذهب إلى العمل واضعاً إنجاز مهمة معينة نصب عينيك، فإنَّك ستلاحظ تغيُّراً حميداً في حياتك، وستحاول دائماً تقديم خدمة أفضل لعملائك وزملائك، وفي النهاية نشر الحب والسعادة هو كل ما نتمناه في حياتنا.

8. ستكون دائماً على استعداد لمواجهة التحديات الجديدة:

تجعلنا التحديات أشخاصاً أقوياء؛ لذلك لن تتجنب التحديات أبداً إذا كنت تعمل حقاً بصدق، وفي الواقع ستبقى دائماً مفتوناً بالتحديات؛ لأنَّ العقبات تلهمنا وتجعلنا أقوى مع مرور الوقت.

9. ستجد نفسك دائماً تتعلم وتتحسن:

إذا كنت شغوفاً بدرجة كافية بعملك، من المحتمل أن تهتم بتعلم كل ما يتعلق به، وستجد نفسك دائماً تتعلم وتتحسن مع مرور الوقت، وهو أمر جيد بالتأكيد للنجاح العام لكل فرد.

10. ستصبح قائداً ناجحاً:

قيادة الفريق واتخاذ قرارات جريئة هو ما يفعله القائد، فعندما تحب عملك وتنجزه بشغف سيرى الناس عملك ويقتدون بك، ومن دون اقتناع عميق بالعمل الذي تعمل به لا يمكنك إقناع أيِّ شخص به، فإذا كنت أكثر اندماجاً في عملك فستصبح قائداً ناجحاً.

11. لن تماطل أبداً:

هل تساءلت يوماً لماذا نماطل؟ نحن نفعل ذلك فقط لأنَّنا لا نشعر بالرغبة في إنجاز عملنا، وحتى لو بدأنا العمل فسنفقد حماستنا بسرعة، فعندما تنجز المهام التي تحبها فلن تماطل أبداً، إضافة إلى ذلك ستحب العمل أكثر فأكثر.