12 نصيحة للتفاوض على الراتب بعد عرض العمل

12 نصيحة للتفاوض على الراتب بعد عرض العمل
(اخر تعديل 2023-11-01 05:42:14 )
بواسطة

الأشخاص الذين يتفاوضون على رواتبهم يزيدون رواتبهم الأولية بمتوسط ​​5000 دولار، حتى 70% من أصحاب العمل يتوقَّعون من الموظفين التفاوض على الرَّاتب بعد عرض العمل الأولي، لكنَّ أقل من نصف الأشخاص الذين يبحثون عن عمل يفاوضون على رواتبهم.

إذا كنت تشعر بالخوف أو عدم الارتياح بشأن طلب مزيدٍ من المال، فأنتَ لستَ الوحيد، إليك كل ما تحتاج إلى معرفته عن التفاوض على الرَّاتب، ومن ذلك ما يجب قوله ومتى، ونماذج للمفاوضات عبر الهاتف والبريد الإلكتروني.

كيف تفاوض على الرَّاتب؟

قد يؤدي الفشل في التفاوض على راتبك إلى شعورك بأنَّك لا تلقى التقدير أو بعدم الرضى عن وظيفتك، ولكن قد يكون التفاوض على الرَّاتب أمراً متعِباً للأعصاب، خاصة بعد البحث مطولاً عن عمل.

تتساءل ماذا لو رفضوك أو غيروا رأيهم، وهذه المخاوف طبيعية تماماً، لكنَّ الإحصاءات تشير إلى أنَّ ما من داعٍ لذلك، فأكثر من 80% من المهنيين الشباب الذين يطلبون رواتب أعلى ينجحون في مفاوضاتهم، وقد يؤدي التحدث والمطالبة بأجر أعلى إلى حصولك على مزيدٍ من المال والمزايا وتحسُّن ثقتك في قدراتك التفاوضية.

مفتاح التفاوض الناجح على الرَّاتب هو معرفة كيفية تقديم نفسك بمهنية وثقة، إليك ما يجب فعله وما لا يجب فعله.

ما يجب فعله عند التفاوض على الرَّاتب:

  • ابحث عن المعدل الوسطي للرواتب في وظائف مماثلة.
  • كن واثقاً من نفسك.
  • استخدم صياغة إيجابية.
  • لا تخشَ الصمت.
  • اطلب النصيحة من الآخرين.
  • دوِّن الملاحظات.
  • تابِع الموضوع لاحقاً.
  • ركِّز على التعاون والحلول المربحة للطرفين.

ما لا يجب فعله عند التفاوض على الرَّاتب:

  • لا تحضر إلى الاجتماع غير مستعد.
  • لا تعتذر.
  • لا تقل "لا".
  • لا تستعجل المحادثة.
  • لا تكذب بشأن مقدار ما تكسبه.
  • لا تنسَ الوثائق.
  • لا تغادِر دون أن تقدِّم الشكر.
  • لا تحاول أن تنافسهم أو تحوِّل المفاوضة إلى طرفين ضد بعضهما.

خطأ كبير وشائع يرتكبه الناس قبل مفاوضات الرَّاتب هو عدم التحضير، فيحضرون المقابلة مصرِّين على ما يستحقونه دون تقديم دليل على ذلك، وحينها تفشل المفاوضات، وغالباً ما يشعر الموظفون الجدد بالإحباط.

يفهم المفاوضون الحكيمون أنَّه لا ينبغي عليك التسرع في التوصل إلى اتفاق دون البحث والتخطيط المسبق لما ستقوله في سيناريوهات مختلفة، ومع الاستعداد ستكون أكثر ثقة وهدوءاً في أثناء عملية التفاوض.

هل يجب عليك دائماً التفاوض على الرَّاتب؟

من الطبيعي أن تطلب أجراً أعلى أو مزايا أكثر قبل قبول عرض عمل، ويتفق معظم المحترفون على أنَّه يجب عليك دائماً التفاوض على الرَّاتب عند بدء وظيفة جديدة، فمن المحتمل أن يكون هذا هو الوقت الأسهل والأهم للحديث عن المال، وإذا أهملت التفاوض حينها فقد يكون من الصعب قليلاً الحصول على علاوة لاحقاً.

يمكن الاستفادة من هذه العملية المبكرة لمعرفة كيف سيستجيب رب العمل قبل بدئك العمل لديه، ويمكن أيضاً أن يعبِّر استعدادك للدفاع عن نفسك في المقابلة عن مهنيتك وثقتك العالية بأهمية مساهماتك في مكان العمل.

لكن توجد بعض الحالات التي لا يجب فيها التفاوض على راتبك، أو يجب الانتظار قبل أن تفعل ذلك:

  • لا تفاوض على راتبك حتى تقدِّم الشركة عرضاً أكيداً.
  • لا تفاوض على الرَّاتب خلال المقابلة الأولى.
  • لا تحاول استئناف المفاوضات بعد قبول العرض.

شاهد بالفيديو: 6 نصائح للتفاوض حول الراتب

لماذا يجب عليك التفاوض على الرَّاتب؟

المال هو أوضح سبب للتفاوض على راتبك، ولكن يجب عليك التحدُّث عن الرَّاتب في أثناء عملية التوظيف لعدة أسباب أخرى، فمكان العمل تنافسي، وإذا كان رب العمل قد وصل بالفعل معك إلى المرحلة الأخيرة من عملية التوظيف، فمن مصلحته توظيفك.

يجب عليك التفاوض على راتبك للأسباب الآتية:

يمكنك كسب مزيدٍ من المال:

وجدت دراسة من موقع "غلاسدور" (Glassdoor) أنَّ المواطن الأمريكي يمكن أن يكسب وسطياً 7500 دولاراً إضافياً سنوياً إذا تفاوض على راتبه في وقت التوظيف.

توقُّع رب العمل ذلك:

المسؤولون عن التوظيف مستعدون للتحدُّث عن الرَّاتب، وعادة لا يشعرون بالإهانة من الموظفين المحتملين الذين يحاولون التفاوض، كما وجدت إحدى الدراسات أنَّ أكثر من 80% من أرباب العمل يتوقعون من المتقدِّمين للوظائف التفاوض في أثناء المقابلات، ومن المحتمل أن يكون لديهم بالفعل نطاق للراتب ويحاولون إقناعك بالموافقة على الحدِّ الأدنى منه، ولكن يمكنك إقناعهم أنَّك تستحق الحدَّ الأعلى.

توجد مخاطر أقل مما تعتقد:

لن تخسر عرض عمل لمجرد أنَّك تحاول التفاوض، فقد قال في استطلاع شمل 1000 شركة، ما يقرب من 90% من أرباب العمل إنَّهم لم يلغوا أبداً عرض عمل بسبب المفاوضات في أثناء المقابلة.

يمكنك أن تبدو أفضل:

يظهر الأشخاص الذين يدافعون عن أنفسهم من خلال التفاوض على الرَّاتب بشكل أفضل، فقد تبدو شخصاً يعرف قيمته، ومن خلال إجراء البحث والتعبير عن احتياجاتك بوضوح وتقديم حل وسط، فإنَّك تُظهِر أنَّك تتمتع بالمهارات التي تبحث عنها الشركة، فبعد كل شيء، مهارات التفاوض هي مهارات ناعمة، وهو ما تريده الشركات الحديثة، ويمكن أن يُظهِر التفاوض مهارات التواصل لديك واستعدادك للتعاون.

إقرأ أيضاً: 10 عبارات عليك تجنّبها عند تفاوضك على الراتب

أفضل وقت للتفاوض على الرَّاتب:

عملية التوظيف هي الوقت المثالي للتفاوض على راتبك، ولكن من الأفضل تجنُّب مناقشات الرَّاتب في أثناء المقابلة، عوضاً عن ذلك انتظر حتى تحصل على عرض رسمي لبدء التفاوض، هكذا تكون أنت في موقع قوة لأنَّك متأكد من أنَّهم يريدون توظيفك، وبعد الحصول على العرض، سيكون لديك الوقت للاستعداد لمفاوضاتك قبل أن تقابِل مسؤول التوظيف وتقبل العرض أو ترفضه.

تحذير: يختلف التوقيت والمقابلات بشأن مناقشة الرَّاتب حسب مستوى الوظيفة والمجال، فقد يتطلب منصباً عالي المستوى في الشركة عدة مقابلات تنتظر حتى آخرها لمناقشة الرَّاتب، ولكن من ناحية أخرى، قد يتطلب منصب أقل مستوى مقابلتين فقط تطرح خلالهما مسألة الرَّاتب على الفور.

استخدم النصائح التي سنوردها في الجزأين الثاني والثالث لسؤال الأشخاص في مجال عملك للحصول على مشورة محددة فيما يتعلق بأفضل توقيت للتفاوض.

في الختام:

لقد تحدَّثنا في هذا الجزء عن أهمية التفاوض على الرَّاتب وأنسب وقت لذلك، وسنكمل حديثنا في الجزء الثاني عن 6 نصائح للتفاوض على الرَّاتب؛ لذا تابعوا معنا.