4 نصائح للتعامل مع الوحدة بطريقة سليمة

4 نصائح للتعامل مع الوحدة بطريقة سليمة
(اخر تعديل 2023-10-07 06:39:14 )
بواسطة

نصائح لتكون الوحدة مفيدة لصحة الإنسان وسعادته:

1. توقَّف عن الشكوى:

إنَّ التركيز على المشكلة والتأنيب ولوم الذات لن يزيد الأمر إلا سوءاً وسيفاقم من شعورك بالوحدة واليأس، من الأفضل أن تتقبَّل الوضع الحالي أياً كان؛ فهو نتيجة لاختياراتك وقراراتك السابقة التي يجب أن تتحمَّل مسؤوليتها، والتقبُّل هو الخطوة الإيجابية الأولى في طريق التغيير.

2. توقَّف عن المقارنة:

يميل العقل عادةً لإجراء مقارنات مع الآخرين، وهذا من شأنه أن يحرم الإنسان من الاستمتاع بتفاصيل يومه كقراءة كتاب أو المشي في الخارج؛ فعندما تظنُّ أنَّ هذه النشاطات اليومية وغيرها كتناول الطعام ومشاهدة الأفلام ستصبح أكثر متعة بوجود الحب وشريك عاطفي إلى جانبك لن تكون قادراً على الاستمتاع بها وحدك.

دائماً توجد أشياء أفضل وأكثر متعة؛ لذلك فإنَّ المقارنة ستجعلك غير راضٍ وغير سعيدٍ بما لديك، ومن الأفضل التوقف والاستمتاع بما لديك دون تفكير بمزيد أو تمني الأفضل؛ لأنَّ الأشياء المتاحة لديك قد تكون رائعة وكل ما يتطلَّبه الأمر لتكون سعيداً بها هو أن تستمتع باللحظة الحالية لأقصى حد أياً كان ما تفعله.

شاهد بالفديو: كيف تتغلَّب على الخوف من الوحدة؟

3. استمتع بوحدتك:

إنَّ المقدار المعتدل من الوحدة مفيدٌ للأشخاص الذين لديهم وعي ذاتي؛ فهي تتيح لهم مجالاً للتفكير على نحو مستقل دون تدخُّل من الآخرين؛ فعندما تكون مرتاحاً ومتقبِّلاً لذاتك ستتعلَّم أن تصغي إلى صوتك الداخلي وتفعل الأشياء التي يألفها قلبك، الوحدة هي فرصة ذهبية لتكون على طبيعتك، ولتجد إجابات عن أسئلة لطالما عجزت عن إيجادها في العالم الخارجي.

4. أجرِ تغييرات تدريجية:

تقبَّل وضعك الحالي واجعل حياتك أكثر توازناً من خلال إجراء تغييرات تدريجية، ومع تراكم الخبرة ستتمكَّن من الارتقاء نحو الأفضل بأي شيء تملكه في حياتك، فاختلط أكثر بالناس وتفاعَل مع الأشخاص المُحبَّبين لك وكن منفتحاً على الحياة؛ فعند الاختلاط بأكبر عدد من الناس الجدد ستزيد فرصتك في إيجاد شريك حياتك المناسب، وبإمكانك إضافة مزيدٍ من النشاطات الاجتماعية التي تضيف إلى حياتك اليومية البهجة والحيوية، وبالتدريج ستصبح قادراً على التعبير عن نفسك والتفاعل مع الآخرين.

في الختام:

الحياة أشبه بطرق السفر؛ بعضها ذات مناظر خلابة، وبعضها قاحل، ويجب أن تمرَّ بها جميعاً بحلوها ومرِّها؛ فالأوقات الجميلة والصعبة كلاهما لحظات ثمينة تستحق أن تستمتع بكل لحظة فيها؛ فجمال النهار بحيويته ونشاطه والليل بهدوئه وسكونه.

لاحظ أنَّ القهوة مُرَّة؛ لكنَّها من أكثر المشروبات طلباً في العالم؛ فبدلاً من رفض طعمها المر أضف إليها السكر بما يناسب ذوقك الشخصي الذي يجعلك مستمتعاً، وكذلك الحياة مهما كانت مُرَّة وموحشة يمكنك إضافة بعض المتعة إليها بتطبيق النصائح المذكورة آنفاً.