تفسير حلم حلق

تفسير حلم حلق

ذكر ابن نعمة أن رؤيا الرجل أنه يحلق لحيته وكان معتاداً على ذلك ويراه حسناً فهو خير له، وَذَهاب هم ونكد، وبالنسبة للرجل المتزوج قد يدل على حل خلاف بينه وبين زوجته.

أما من لم يكن معتادًا على حلقها وكان يكره حصول ذلك فقد يدل على نكد عيشه، وللمتزوج قد يدل على خصومة تحصل بينه وبين زوجته -لا سمح الله-، والله أعلم.

فصّل ابن شاهين في حلق الشارب، فأشار إلى تفسير رؤية حلق الشارب أو حفّه أنه خير يصيب الرائي، أو ديْنٌ يُقضى عنه -بإذن الله-، وَأسهب في تفصيل ذلك حيث قال إن نقص الشَارِب على كل الوُجوه محْمود، أما زيادته فمكرُوهة، وتفصيل بيان ذلك كما يأتي:

أما نَقصه فيؤول على ثَلَاثة أوجه

  • عبَادة وَاتباع سنة.
  • وخروج من هم وضيق.
  • وزوج أَو تيسير أمور الرائي.

وأما طوله فيؤول على أَربعة أوجه

  • شرب مُسكر حرَام.
  • أو منع زَكَاة.
  • أو إنكار وَدِيعَة.
  • أو هم وغم يصيب الرائي، والعلم عند الله.

قال ابن شاهين في تفسير تقصير شعر اللحية: "أَنه نقص من لحيته وَرَأى مِنْهَا نقصًا غير شيّن فَإِن ذَلِك دَلِيل على نُقْصَان همه وغمه وَقَضَاء دينه". فتقصير اللحية قد يشير إلى ذهاب الهم وقضاء الدَّين، فهو محمود في المنام كما ذكر علماء التفسير.

ذكر النابلسي نقلا عن ابن سيرين في التفسير المنسوب إليه أنه كان يكره الشيب لمن لم يشب بعد، ويقول إن الشيب نقصان في المال، لا سيما إذا كان شعر اللحية طويلًا.

وفسر رؤيا الرجل ينتف الشيب من شعره بأنه قد يكون يُخالف الّسنة، ولا يحترم المشايخ، وربما دل الشيب في اللحية على البعد والجفاء من بعض الأقارب والأحبة، والله -تعالى- أعلم.