علامات الزوجة النرجسية

علامات الزوجة النرجسية

في الحياة من الصعب التعامل مع الشخصيات النرجسية بسبب حبهم الكبير لأنفسهم وزيادة الثقة بها، فكيف إذا كانت سيدة المنزل تحمل مثل هذه الشخصية وتظهر عليها علامات الزوجة النرجسية.

علامات وصفات الزوجة النرجسية:

إنَّ نسبة النساء النرجسيات حول العالم تبلغ حوالي 4,8% ويمكن التعرف إلى الزوجة النرجسية من خلال ظهور صفات محددة خاصة بهذا المرض عليها، حيث يمكن معرفة أنَّ المرأة المتزوجة تحمل هذه الشخصية إذا ظهرت عليها هذه العلامات والصفات:

  • الحديث الدائم عن إنجازاتها دون الاعتراف بإنجازات الآخرين أو ذكرها حتى، إضافة إلى ذلك تعد نفسها عنصراً هاماً في حياة الآخرين وإضافة مميزة لهم.
  • رغبتها الدائمة في سماع كلمات الإعجاب والإطراء دائماً، وفي حال لم يقم الشخص بذلك فتبتعد عنه وتغير مكانته.
  • ترى نفسها أنَّها تستحق الأفضل دوماً لما تملكه من جمال مميز؛ يأتي هذا الشعور بسبب الثقة الزائدة بنفسها.
  • مغرورة لحد كبير وتعد هذه الصفة من أهم صفات الزوجة النرجسية؛ لأنها ترى نفسها مميزة عمن حولها.
  • التقرب الدائم من أصحاب المناصب والأموال والأشخاص ذوي المناصب الكبيرة.
  • التحدث بصفات غير موجودة فيها بسبب عيشها في عالم خيالي بعيداً عن الواقع، فتقوم بتعظيم نفسها حتى لو اضطرت إلى الكذب.
  • غير متعاطفة مع الآخرين ولا تتعامل معهم إلا في حال وجود مصلحة.
  • النقد المستمر لتصرفات الآخرين.
  • الحصول على أفضل المقتنيات، فلا ترضى أن تكون بمستوى الآخرين.
  • تقبل فقط الهدايا التي تكون ذا ثمن مرتفع.
  • عدم الاعتراف بأفعال زوجها الحسنة والاستهزاء الدائم به.
  • سريعة الغضب ولا تتحكم به وتصبح مثل البركان غير قادر على إيقاف نيرانها وبث سمها على من حولها.
  • التنافس الدائم مع أي شخص يظهر في طريقها وقد يصل الأمر إلى التنافس مع أطفالها بسبب اعتقادها أنَّها تستحق الأفضل دوماً.
  • الاهتمام بالمظهر الخارجي بشكل مبالغ فيه للفت الانتباه.
  • الشعور الدائم بأنَّ كل الحق معها ومن تتجادل معه هو المذنب، فهي شخصية دفاعية.
  • تسيء باستمرار لمن حولها سواء أكانت إساءة عاطفية أم عقلية أم حتى نفسية، فهي تؤذي دوماً مشاعر من حولها وتشعرهم بالإهانة.
  • تعمل الزوجة النرجسية على إشعار زوجها بالغيرة وعدم الأمان من خلال طرائق السيطرة التي تتبعها لتصل إلى شعور التقدير الذاتي.
  • غير مبالية بكل ما يهتم به زوجها؛ وذلك من خلال عدم التحدث معه عن اهتماماته أو خططه، فيصبح التواصل بينهما ضعيفاً جداً، وفي بعض الأحيان قد ينعدم بسبب انتظار الزوجة المبادرة من قبل الزوج.
  • التهديد المستمر بفقدانها، ويأتي هذا التصرف لتُشعِر زوجها بعدم ثقته بنفسه وتجعله دائم التفكير بها.

تظهر عليها علامات ضعف يمكن استثمارها للقدرة على التعامل معها، وهي:

  • الخوف من الموت بشكل دائم، فقد أثبتت الدراسات أنَّ الشخص النرجسي يخاف من الموت أكثر بثلاثة مرات من أي شخص عادي، فالزوجة النرجسية تطمح إلى الوصول لأعلى مكانة.
  • خوفها من أن يصبح الآخرون غير مهتمين بها، فهي تحاول أن تلفت الأنظار حولها بأي طريقة، فأساس حياتها مدحها من الآخرين وتقديرهم لها.
  • في حال أظهرت الامتنان لأي فرد تكون قد فقدت أي سيطرة عليه حسب تفكيرها، فهي تحاول عدم إظهار الامتنان لأي شخص مهما كان مقدار مساعدته.

شاهد بالفديو: 8 صفات تدل على صاحب الشخصية النرجسية

الزوجة النرجسية وكيفية التعامل معها:

توجد عدة طرق للتعامل مع الزوجة النرجسية لكي تستمر الحياة معها، ومن هذه الطرائق:

1. عدم نقدها أبداً؛ بل تتم مراقبتها لتحديد مبدأ التعامل معها:

التعبير بهدوء عن المشاعر التي تصيبك باستمرار كمشاعر الغضب والحزن والخوف، فهي لا تتعاطف مع الأفراد ولكن يمكن للتعبير عن مشاعرك أن يكسر حاجز عدم اللامبالاة والقسوة لديها.

2. الحل مع الزوجة النرجسية تغيير الموضوع الذي تتحدث فيه وخاصة الحديث عن نفسها:

فهي لا تتوقف عن مدح نفسها وتقديمها على أنَّها أفضل من الجميع؛ لذلك يجب الدخول بموضوعات شتى لا يمكن من خلالها الحديث عن نفسها.

3. يجب أن تتذكر دوماً أنَّك لست مخطئاً:

ولكن الاتهام مجرد ذريعة تستخدمها الزوجة النرجسية لتسبب لك اضطراباً في شخصيتك لكي تتهرب من الاعتراف بذنبها.

4. إنَّ الزوجة النرجسية سريعة الغضب وتمتلك رد فعل حاداً:

لذلك يجب اختيار وقت مناسب للتواصل معها ومناقشتها، ويُختار هذا الوقت بناءً على دراسة شخصيتها عند الغضب.

5. يجب أن تحترم ذاتك أمامها:

وذلك من خلال رفض إهانتها واتهامها ويتم ذلك بأخذ موقف صارم تجبرها من خلاله على عدم النقد مرة أخرى.

6. يجب أن تضع حدوداً بينك وبينها:

إضافة إلى تخصيص وقت لنفسك لتستعيد طاقتك من جديد.

يمكن من خلال أساليب يتم اتباعها الوصول إلى استراتيجيات الحل مع الزوجة النرجسية، وهذه الأساليب هي:

  • البحث عن اهتماماتها وتنفيذها، فهذا يساعد على التقرب منها وخاصة في حالة الغضب.
  • عدم مناقشتها أبداً وتجنب أي عملية استفزاز تقوم بها.
  • طلب المساعدة من الأهل والأقارب؛ فهذا يسهل كيفية التعامل معها إضافة إلى تحسين صحتك النفسية.
  • الزوجة النرجسية والخيانة:

    إنَّ الزوجة النرجسية عرضة لتخزي زوجها بسبب التعالي والغرور الذي يصيبها، فهي ترى أنَّها تقدم كل ما يحتاجه زوجها حتى وإن كانت هذه الاحتياجات غير صحيحة فتضطر للكذب أمام الآخرين لكي لا تعترف بتقصيرها.

    إضافة إلى ذلك تنكر جميع ما قدمه زوجها لها بمجرد أن يقصر بأمر ما، ومن السهل عليها أن تخون بسبب عدم اهتمامها بمشاعر الآخرين وأحاسيسهم فالهام لديها نفسها فقط.

    الزوجة النرجسية والطلاق:

    إنَّ طلاق الزوجة النرجسية ليس بالأمر السهل على الزوج والأطفال في حال وجودهم، ولكن يعد الطلاق الطريقة الأنسب للتخلص من الآثار السلبية التي وضعتها في شخصية الزوج، ويعد الطلاق من الزوجة النرجسية أمراً صعباً عليها؛ بسبب الاضطرابات التي ستحدث معها كونها لا تقبل بأي تنازل مع زوجها.

    يمكن التعامل مع الطلاق عن طريق اتباع هذه الخطوات، وهي:

  • طلب المساعدة بشكل قانوني من محامٍ أو مختص شؤون أسرية؛ لمعرفة الحقوق والواجبات وما هي الإجراءات القانونية لمثل هذه الحالة.
  • المحافظة على التواصل مع الزوجة النرجسية بحدود وبكل وضوح.
  • حصول الزوج على دعم عائلي ونفسي ليشعر بشكل إيجابي تجاه الأحداث التي يمر بها، فالدعم العاطفي من الأصدقاء الموثوقين يعينه على شفاء نفسه من الآثار التي وضعتها زوجته بها.
  • طلب المساندة من المختصين لتقديم المشورة اللازمة.
  • يجب إثبات أنَّ الزوجة نرجسية من خلال سجلات وثائقية يتم تقديمها للقضاء لإثبات حالتها، ويكون دور هذه الأدلة الكشف عن أنَّ الزوجة غير قادرة على تحمل مسؤولية عائلتها بسبب تصرفاتها التي لا تستطيع التحكم بها.
  • اللجوء إلى الطب النفسي لتقديم المساعدة في كيفية التعامل مع طلاق الزوجة النرجسية وكيفية الحفاظ على صحة الزوج العقلية.
  • الزوجة النرجسية بعد الطلاق:

    يعني الطلاق من الزوجة النرجسية حدوث تأثيرات سلبية في العائلة بأكملها، وخاصة في أطفالها، الذين سيهملون ولن يتم الاهتمام بدراستهم ومشاعرهم واهتماماتهم، بالإضافة إلى عدم إحساسهم بالحنان من قبل الأم بسبب عدم حصولهم على المشاعر الصادقة والمرهفة، ومن التأثيرات السلبية لبقائهم مع أمهم النرجسية بعد الطلاق:

  • الشعور الدائم للطفل بعدم الأمان.
  • حرمان الأطفال من ممارسة هواياتهم وتنمية مهاراتهم؛ بسبب عدم تنميتها من قبل الأم، والتقليل من مشاعرهم العاطفية التي يحتاجونها.
  • شعور الطفل بالتوتر المستمر؛ بسبب الضغط الدائم الذي يحدث في المنزل.
  • يمكن أن يصبح الأطفال أنانيين وغير مهتمين بالآخرين،؛ بسبب زرع هذه الصفات لديهم من قبل الأم النرجسية.
  • ما الذي يحدث لمشاعر الزوجة النرجسية بعد الطلاق:

    بعد طلاق الزوجة النرجسية يختلف شعورها حسب الحالة الواقعة بها ومن هذه الحالات:

  • الشعور بالسعادة والفخر بسبب ظهور نتيجة التلاعب مع الزوج وذلك بإنهاء العلاقة.
  • الشعور بالخوف والمفاجأة في حال لم يقم الزوج بالمحاولة للعودة لزوجته وإعادة العلاقة بينهما، فشعور الخوف والغضب يعني فشل جميع خطط الزوجة في إخضاع زوجها، وتشعر هنا أنَّها الخاسرة في هذه العلاقة، وهذا ما لا تقبله أبداً، وستلجأ لطرائق خبيثة لمحاولة الرجوع وإهانة الزوج مرة أخرى.
  • في الختام:

    لقد ذكرنا في هذا المقال ماذا يحدث بعد طلاق الزوجة النرجسية، وذكرنا جميع صفاتها وأفعالها إضافة إلى العلامات الموجودة بها وكيفية التعامل معها.