دراسة الطيران في ألمانيا: الجامعات والشروط

دراسة الطيران في ألمانيا: الجامعات والشروط

مهندسو الطيران الذين أفنوا حياتهم في دراسة هندسة الطيران في ألمانيا هم مهندسو السماء، ويشكلون جوهر الطيران من خلال نحت الطائرات التي تتحدى قبضة الجاذبية.

يستخدم مهندسو الطيران سيمفونية من المبادئ - ديناميكيات الموائع والديناميكا الحرارية والميكانيكا الإنشائية وأنظمة التحكم - لإنشاء آلات ترقص في الهواء بأناقة ودقة، وينتج عن اندماج التكنولوجيا المتطورة مع الحلم القديم بالارتفاع دون عناء فوق سطح الأرض نظاماً يوازن بين العمق والبراغماتية، كما تختلف مدة دراسة الطيران في ألمانيا من جامعة لأخرى، ولا داعي للتوهم بشأن تكاليف دراسة الطيران في ألمانيا فهي ليست باهظة.

أفضل جامعات الطيران في ألمانيا:

1. جامعة IUBH للعلوم التطبيقية:

هي مؤسسة تعليمية خاصة مقرها في ألمانيا، تقدم للطلاب دراسة هندسة الطيران في ألمانيا، وقد أُسِّسَت الجامعة بهدف تقديم برامج تعليمية تركز تركيزاً كبيراً على التطبيقات العملية والتفاعل مع صناعة العمل.

تقدم الجامعة مجموعة متنوعة من برامج البكالوريوس والماجستير في مختلف المجالات، مثل إدارة الأعمال، والتكنولوجيا، والسياحة، والتصميم، والقانون، والصحة، والاقتصاد، ومنها دراسة الطيران في ألمانيا.

2. جامعة هومبولت في برلين:

لقد أُسِّسَت جامعة هومبولت على أسس منهجية تجمع بين البحث والتعليم، وهو مبدأ وُضع بواسطة فيلهلم فون هومبولت، وهو فيلسوف وعالِم لغة ألماني، بالتعاون مع شقيقه ألكساندر فون هومبولت، ويجعل هذا المفهوم الجديد للتعليم الجامعي من البحث والتدريس جزءاً متكاملاً من تجربة الطالب، كما أنَّ لهذه الجامعات مزايا محددة فيما يتعلق بتكلفة دراسة الطيران في ألمانيا.

تخصصات الطيران في ألمانيا:

تُتاح عدة تخصصات للطيران للمهتمين بممارسة مهنة في صناعة الطيران، وتطول القائمة للمهتمين بمعرفة تكاليف دراسة الطيران في ألمانيا، وتشمل بعض تخصصات الطيران الرئيسة ما يأتي:

1. هندسة الطيران:

يركز هذا التخصص على تصميم وتطوير وصيانة الطائرات والأنظمة ذات الصلة، وتقدم الجامعات في ألمانيا برامج هندسة الطيران التي توفر للطلاب أساساً قوياً في تكنولوجيا الطيران ومبادئ الهندسة في أثناء دراسة هندسة الطيران في ألمانيا.

2. إدارة الطيران:

هذا التخصص موجه نحو الأفراد المهتمين بجوانب الأعمال والإدارة في صناعة الطيران، فتغطي برامج إدارة الطيران مجالات مثل عمليات الخطوط الجوية، والمطارات، وتمويل الطيران، وقانون الطيران، وسوف نتحدث عن مدة دراسة الطيران في ألمانيا في الفقرات اللاحقة.

شاهد بالفديو: أهم النصائح لاختيار التخصص الجامعي

دراسة الطيران المدني في ألمانيا:

يمكن أن توفر لك دراسة الطيران في ألمانيا خصوصاً المدني فرصاً ممتازة للتعرف إلى مختلف جوانب صناعة الطيران، من الهندسة والإدارة إلى مراقبة الحركة الجوية والسلامة، وفيما يأتي نظرة عامة عن كيفية متابعة دراساتك في الطيران المدني بحيث تغطي كافة تكاليف دراسة الطيران في ألمانيا:

1. برامج الشهادة:

ابحث عن الجامعات والمؤسسات التي تقدم برامج متعلقة بالطيران المدني، وقد تشمل هذه هندسة الطيران، وإدارة الطيران، وإدارة الحركة الجوية، وابحث عن الجامعات المعروفة ببرامجها القوية المتعلقة بالطيران.

2. إتقان اللغة:

تُدرَّس معظم الدورات في ألمانيا باللغة الألمانية؛ لذلك من الهام أن تكون مُتقناً جيداً للغة، وقد تقدم بعض الجامعات برامج باللغة الإنجليزية، ولكن يُنصح بتعلم اللغة الألمانية الأساسية على الأقل لتعزيز تجربتك وتواصلك، ومن الهام أن تستعد لدفع تكلفة دراسة الطيران في ألمانيا.

تخصصات ماجستير الطيران في ألمانيا:

توجد في ألمانيا عدة جامعات ومؤسسات تقدم برامج درجة الماجستير المتعلقة بدراسة الطيران في ألمانيا، ويوفر لك الحصول على درجة الماجستير في الطيران في ألمانيا معرفة ومهارات متقدمة في مختلف مجالات صناعة الطيران، وفيما يأتي نظرة عامة عن العملية:

1. البرامج المقدمة:

ابحث عن الجامعات التي تقدم برامج درجة الماجستير في المجالات المتعلقة بالطيران أو في دراسة هندسة الطيران في ألمانيا، فتتضمن بعض البرامج الممكنة إدارة الطيران وهندسة الطيران وإدارة الحركة الجوية وسلامة الطيران.

2. شروط القبول:

راجع شروط القبول للبرامج التي تهتم بها، فقد تشمل درجة البكالوريوس في مجال ذي صلة، وإتقان اللغة (إما الألمانية أو الإنجليزية، اعتماداً على لغة التدريس في البرنامج)، وخطابات التوصية، وبيان الغرض، وقد تدخل تكاليف دراسة الطيران في ألمانيا ضمن شروط القبول.

مدة دراسة الطيران في ألمانيا:

تتراوح مدة الدراسة ما بين 3 إلى 4 سنوات للحصول على درجة البكالوريوس في تخصص الطيران، وإذا قررت الحصول على الماجستير أو دراسات عليا، عادة ما يستغرق ذلك عاماً واحداً إضافياً.

شروط دراسة الطيران في ألمانيا:

قد تكون دراسة الطيران في ألمانيا تجربة مجزية، ولكن ثمة شروط ومتطلبات معينة يجب أن تكون على دراية بها، وفيما يأتي الشروط الرئيسة:

1. المؤهلات الأكاديمية:

ستحتاج عادةً إلى درجة البكالوريوس أو ما يعادلها في مجال ذي صلة لتكون مؤهلاً لبرنامج الماجستير في الطيران، ستُقيَّم مؤهلاتك الأكاديمية في أثناء عملية التقديم، ولا داعي للقلق بشأن تكلفة دراسة الطيران في ألمانيا.

2. التأشيرة:

الحصول على تأشيرة طالب صالحة، وقد تؤثر التأشيرة في مدة دراسة الطيران في ألمانيا.

3. الشهادات والتدريب:

قد تطلب بعض المؤسسات شهادات محددة أو تدريباً سابقاً في هذا المجال.

4. المتطلبات المالية:

توفير الوسائل المالية الكافية لتغطية تكاليف الدراسة والمعيشة في ألمانيا.

شروط دراسة هندسة الطيران في ألمانيا:

1. التقديم من خلال Uni-Assist:

التقديم من خلال منصة uni-help لمعظم برامج البكالوريوس أو مباشرة إلى الجامعات لبرامج الماجستير فيما يخص دراسة الطيران في ألمانيا، ويجب أن تتأكَّد من المواعيد النهائية ومتطلبات التقديم الخاصة بكل جامعة لدراسة هندسة الطيران في ألمانيا.

2. التحقق من مواقع الجامعة على الويب:

قد تكون للجامعات المختلفة متطلبات مختلفة قليلاً؛ لذلك تحقق دائماً من مواقع الويب الرسمية للحصول على معلومات دقيقة.

ما هو المعدل المطلوب لدراسة الطيران في ألمانيا؟

ما هو المعدل المطلوب لدراسة الطيران في ألمانيا

يختلف متوسط ​​المعدل التراكمي المطلوب لدراسة الطيران في ألمانيا اختلافاً كبيراً اعتماداً على الجامعة والبرنامج وعلى مدة دراسة الطيران في ألمانيا، وعلى مقياس من 1.0 إلى 5.0 في نظام الدرجات الألماني، وغالباً ما يُعد المعدل التراكمي من حوالي 2.0 إلى 2.5 أو أعلى منافساً للقبول، وهذا يؤدي دوراً في تحديد تكاليف دراسة الطيران في ألمانيا.

شروط دراسة ماجستير الطيران في ألمانيا:

لدراسة درجة الماجستير في الطيران في ألمانيا، تحتاج عموماً إلى استيفاء الشروط الآتية:

1. درجة البكالوريوس:

الحصول على درجة البكالوريوس ذات الصلة أو مؤهل معادل في مجال ذي صلة، مثل هندسة الطيران أو إدارة الطيران أو تخصص وثيق الصلة، والجدير بالذكر أنَّ التميز في البكالوريوس يخفف من تكلفة دراسة ماجستير الطيران في ألمانيا.

2. التميز الأكاديمي:

احصل على معدل تراكمي تنافسي من دراساتك السابقة، في مجال دراسة الطيران في ألمانيا، فتختلف متطلبات المعدل التراكمي المحدد، لكنَّ المعدل التراكمي البالغ 2.5 أو أعلى بشكل عام على مقياس الدرجات الألماني يعد تنافسياً، إضافة إلى أنَّ ثمة شرط أساسي هو تكاليف دراسة الطيران في ألمانيا.

هل الطيران مطلوب في ألمانيا؟

نعم، تؤدي صناعة الطيران دوراً هاماً في ألمانيا أو في دراسة هندسة الطيران في ألمانيا، وثمة عدة مجالات تتعلق بالطيران في ألمانيا:

1. تصميم وتصنيع الطائرات:

تعمل شركات صناعة الطائرات في مجال صناعة الطائرات، مثل Airbus وهي شركة أوروبية تعمل في مجال صناعة الطائرات المدنية.

2. تقنيات الطيران والفضاء:

تضم مؤسسات بحثية وجامعات تعمل في مجال تطوير تقنيات الطيران والفضاء، وهذا يسهم في تقدُّم هذا القطاع.

هل دراسة الطيران في ألمانيا مجانية؟

لا، في الغالب دراسة الطيران ليست مجانية في ألمانيا، بل ثمة قيمة معينة لتكلفة دراسة الطيران في ألمانيا، وعادةً ما تكون ثمة رسوم دراسية وتكاليف معيشة تحتاج إلى تغطيتها عند دراسة أي تخصص في ألمانيا، ومن ذلك دراسة الطيران بالاعتماد على مدة دراسة الطيران في ألمانيا.

لكن قد تختلف التكاليف حسب الجامعة والبرنامج الدراسي؛ لذا يُنصح بمراجعة مواقع الجامعات والمؤسسات التعليمية في ألمانيا للحصول على معلومات دقيقة عن التكاليف المتوقعة.

تكاليف دراسة الطيران في ألمانيا:

إنَّ متوسط تكلفة دراسة هندسة الطيران في ألمانيا لا يتعدى 9170 يورو سنوياً، وتُدفع 470 يورو منها كرسوم، و8700 يورو الأخرى تغطي تكاليف السكن والطعام، والتنقل والأدوات الدراسية والترفيه طوال السنة، وهذا ما يخفض تكاليف دراسة الطيران في ألمانيا.

منح لدراسة الطيران في ألمانيا:

إليك بعض المنح الدراسية التي قد تفكر فيها لدراسة الطيران في ألمانيا:

1. منح DAAD:

تقدم خدمة التبادل الأكاديمي الألمانية (DAAD) مجموعة متنوعة من المنح الدراسية للطلاب الدوليين، ولديها منح دراسية خاصة لدراسات الماجستير والدكتوراه في مختلف المجالات، ومن ذلك الطيران.

2. منحة Konrad-Adenauer-Stiftung الدراسية:

على الرغم من أنَّها ليست خاصة بالطيران، لكنَّ هذه المنحة متاحة لطلاب الماجستير والدكتوراه في مختلف التخصصات، وتركز على تعزيز المهارات القيادية والتفوق الأكاديمي.

كم راتب الطيار في ألمانيا؟

كم راتب الطيار في ألمانيا

لأنَّ الطيران وظيفة تكون فيها مسؤولاً عن سلامة كثير من الأشخاص الدوليين والوطنيين؛ لذا فإنَّ راتب الطيار حوالي 75300 يورو.

مستقبل ووظائف الطيران في ألمانيا:

من حيث الوظائف، يقدم قطاع دراسة الطيران في ألمانيا مجموعة متنوعة من الفرص، ومن ذلك:

1. هندسة الطيران والفضاء:

تتمتع ألمانيا بتقليد عريق في دراسة هندسة الطيران، وتشمل الوظائف في هذا المجال تصميم الطائرات وأنظمة الدفع وإلكترونيات الطيران وأبحاث المواد.

2. الطيار والطاقم:

مع استمرار نمو السفر الجوي، سيكون ثمة طلب على الطيارين وطاقم الطائرة والموظفين الأرضيين لدعم عمليات شركات الطيران.

في الختام:

هندسة الطيران، بوصفها مهنة، هي رحلة فضول لا هوادة فيها، فكل تحدٍّ جديد هو شهادة على تماسك الروح البشرية، إنَّها تتطلب مزيجاً نادراً من الفطنة الرياضية والرؤية الإبداعية والتفاني الذي لا يتزعزع؛ إنَّها تدعو المغامر لاستكشاف مناطق السماء المجهولة، وبذلك يعيد تحديد حدود ما هو ممكن.