الدراسة في ألبانيا: التكاليف والشروط والرواتب

الدراسة في ألبانيا: التكاليف والشروط والرواتب

لماذا يختار الطلاب الدراسة في ألبانيا؟

توجد أسباب عدة تدفعك للدراسة في ألبانيا، وسنستعرض في هذا المقال أبرز الأسباب:

  • تقدِّم ألبانيا منحاً دراسية هامة من برامج الدراسات العليا والجامعية، وهي متاحة للطلاب الدوليين.
  • مدة الدراسة من 3 إلى 4 سنوات، وفيها يحصل الطالب على درجة البكالوريوس، إضافة إلى عامين لمن يريد الحصول على دراسات عليا ودرجة الماجستير.
  • لا توجد حاجة إلى تعلُّم اللغة الألبانية، فتقدِّم ألبانيا برامج الدراسات العليا والجامعية باللغة الإنجليزية.
  • الشهادات من الجامعات الألبانية معترَف بها في جميع أنحاء العالم.
  • تُعَدُّ ألبانيا دولة أوربية وتتبع المناهج عندها للنظام الأوربي، لذلك سيتلقى الطالب أفضل الطرائق التدريسية، إضافة إلى حصوله على فرص كثيرة وغنية بسبب حصوله على تدريب عملي في مختلف الدولة الأوربية.
  • الثقافة والمجتمع والحياة في ألبانيا:

    تأثرت ألبانيا بالإغريق والرومان والبيزنطيين والعثمانيين؛ لذلك تتمتع بثقافة غنية ومتنوعة، وتُعَدُّ ألبانيا من أكثر الدول جذباً للشباب من مختلف أنحاء العالم؛ وذلك لأنَّها أقل الدول اكتظاظاً بالسكان، إضافة إلى أنَّ حكومة الدولة توفِّر كثيراً من المشاريع التي تزيد من الجذب الاستثماري والسياحي لهذا البلد، فهي غنية بالموارد الطبيعية التي تدعم الاقتصاد وتعمل على نهضته، وتُعَدُّ الزراعة من أكثر النشاطات انتشاراً في هذا البلد.

    تُعَدُّ ألبانيا حسب الدستور الألباني دولة علمانية يعتنق أغلب سكانها الدين الإسلامي، ويأتي ثانياً الدين المسيحي، إضافة إلى وجود بعض الأشخاص غير المتدينين.

    أفضل الجامعات في ألبانيا:

    توجد جامعات عدة في ألبانيا، وبإمكان الطلاب الدوليين اختيار الجامعة التي يرغبون في الدراسة فيها:

  • تقع جامعة "أبوكا" في العاصمة "تيرانا"، وتتميز باهتمامها بالبحث العلمي وأساتذتها من الأوروبيين.
  • تهتم جامعة "بوليتكنك" بمجالات الهندسة والتكنولوجيا.
  • تقع الجامعة الأوروبية في العاصمة "تيرانا"، وتهتم بالتبادل الطلابي مع الجامعات في أنحاء العالم.
  • تتميز جامعة "نيويورك تيرانا" بأنَّها تسمح للطلاب الدارسين فيها بالالتحاق بإحدى الجامعات في "نيويورك" بعد التخرج لمتابعة الدراسات العليا.
  • جامعة "تيرانا" من أقدم الجامعات، والدراسة فيها باللغة الألبانية، وتوجد بعض التخصصات باللغة الإنجليزية.
  • إيجابيات الدراسة في ألبانيا:

    من إيجابيات الدراسة في ألبانيا أنَّها تقدِّم تعليماً عالي الجودة، إضافة إلى أنَّها تولي اهتماماً بالطلاب الدوليين، فبإمكانهم الحصول على برامج الدراسات العليا والماجستير، ويُعَدُّ الشعب الألباني شعباً مضيافاً ويرحب بالأجانب، وتتميز ألبانيا بتكاليف معيشة ودراسة منخفضة مقارنة مع باقي الدول الأوروبية، إضافة إلى أنَّها تمتلك تخصصات وجامعات عدة تمنح شهادات معتمَدة دولياً.

    سلبيات الدراسة في ألبانيا:

    يجد بعض الناس صعوبة في التأقلم مع بعض الأمور، مثل درجات الحرارة المنخفضة جداً في الشتاء التي تجعل الأشخاص غير قادرين على القيام بجميع النشاطات بسبب غزارة الثلوج، إضافة إلى أنَّ أغلب المناطق في ألبانيا لا تتعامل بالبطاقات الائتمانية، لذلك من الأفضل الإنفاق من خلال العملات النقدية، كما أنَّ اللغة الرسمية في البلاد هي اللغة الألبانية، فمن الأفضل توفير قاموس ألباني للترجمة.

    تكلفة المعيشة في ألبانيا:

    إنَّ تكلفة المعيشة في ألبانيا منخفضة مقارنة بالدول الأوروبية الأخرى؛ إذ يبلغ متوسط المعيشة الشهرية نحو 350 دولاراً، وسنستعرض متوسط بعض أسعار المواد والخدمات:

  • زجاجة ماء سعة 0.33 لتر = 0.55 دولاراً.
  • حليب 1 لتر = 4.12 دولاراً.
  • وجبة طعام 5.52 = دولاراً.
  • مرافق أساسية من كهرباء وماء وتدفئة وتبريد = 72.62 دولاراً شهرياً.
  • أجار شقة سكنية = 182 دولاراً.
  • نظام التعليم في ألبانيا:

    مرحلة التعليم الأساسي في ألبانيا إلزامية من الصف الأول إلى الصف التاسع، كما أنَّ أغلب المدارس في ألبانيا حكومية ومموَّلة من قِبل الحكومة.

    توجد ثلاث مراحل للتعليم في ألبانيا:

  • مرحلة التعليم التحضيري من سن الواحدة وحتى الرابعة.
  • مرحلة التعليم الابتدائي تدوم مدة تسع سنوات.
  • مرحلة التعليم الثانوي، ويوجد هنا مساران:
    • المسار العادي مدته ثلاث سنوات.
    • المسار المهني أو التقني مدته بين سنتين إلى خمس سنوات.
  • التعليم العالي.
  • شهادة البكالوريوس ثلاث سنوات.
  • الماجستير سنتان.
  • الدكتوراه ثلاث سنوات.
  • ما هي الشروط للدراسة في ألبانيا؟

  • شهادة الميلاد الخاصة بالمتقدِّم.
  • شهادة المرحلة الثانوية للدراسة الجامعية وشهادة البكالوريوس لمن يرغب باستكمال الدراسات العليا.
  • تقرير طبي يؤكد أنَّ الطالب سيلم من الأمراض المُعدية.
  • إثبات عدم وجود أحكام جنائية على الطالب.
  • تقديم اختبار إتقان اللغة الإنجليزية.
  • متطلبات القبول الجامعي في ألبانيا للطلاب الدوليين:

    لا بد من الحصول على تأشيرة طالب ألباني للدراسة في ألبانيا، وذلك من خلال خطوات عدة سنعرضها فيما يأتي:

  • التقدم بطلب للحصول على تأشيرة طالب ألباني من السفارة أو القنصلية الألبانية في البلد الأم، مع دفع رسوم لنموذج الطلب، وتكون مدة تأشيرة الطالب خمس سنوات تتوافق مع عدد سنوات الدراسة.
  • تقديم المستندات الداعمة شخصياً في السفارة أو القنصلية مع الطلب، وهذه المستندات هي:
    • شهادة الثانوية العامة أو الشهادة الجامعية في حال التقدم للدراسات العليا.
    • نتائج اختبار اللغة الإنجليزية مثل اختبار "أيلتس" أو "توفل".
    • السيرة الذاتية باللغة الإنجليزية.
    • أربع صور بحجم جواز السفر.
    • تقرير طبي يؤكد سلامة الطالب من الأمراض.
    • عدم وجود أحكام جنائية بحق الطالب.

    الاختبارات المطلوبة للدراسة في ألبانيا:

    من المعروف بالنسبة إلى الطلاب الدوليين أنَّه يجب عليهم تقديم اختبارات القبول للتقديم في الجامعات؛ وهي اختبارات تحتوي على عدد من الأسئلة التي تقيس مدى قدرة الطالب الأكاديمية ومدى كفاءته لدراسة تخصص معين، كما يجب عليهم تأكيد مهاراتهم اللغوية، وفي هذا المقال سنذكر لكم أهم اختبارات اللغة التي تقبلها الجامعات من أجل الدراسة في ألبانيا:

  • (TOEFL) التوفل.
  • (IELTS) الأيلتس.
  • وقد تطلب بعض الجامعات توثيق اجتياز اختبار للغة الألبانية؛ إذ تكون برامجها تُدرَّس باللغة الألبانية.

    هل الدراسة في ألبانيا مجانية؟

    الدراسة في الجامعات الحكومية في ألبانيا ليست مجانية بالكامل؛ إذ توجد رسوم دراسية يتم دفعها من قِبل الطالب، فإذا رغب الطالب بالدراسة في إحدى هذه الجامعات، بإمكانه الاستفادة من المنح المقدَّمة فيها، ولتعرف مزيداً عنها، قم بزيارة موقع الجامعة.

    تكاليف الدراسة في ألبانيا:

    ألبانيا من الوجهات الدراسية الأرخص مقارنة بالدول الأوروبية، ويكون متوسط الرسوم الدراسية لدرجة البكالوريوس بين 180 دولاراً و3200 دولار، وتختلف هذه الرسوم حسب الجامعة وحسب المسار والمستوى الدراسي، ويبلغ أيضاً متوسط رسوم الدراسة لدرجة الماجستير نحو 6000 دولار.

    كيفية الدراسة في ألبانيا مجاناً:

    كما ذكرنا آنفاً بالنسبة إلى الطلاب الذين ليست لديهم قدرة على تحمُّل رسوم الدراسة، فبإمكانهم التقديم على برامج مموَّلة للمنح، وتشمل السكن وتكاليف الدراسة وراتباً شهرياً يختلف حسب الجهة المموِّلة، وهذه المنح هي:

  • منحة برنامج (DAAD).
  • منحة فولبرايت.
  • منحة موندوس.
  • منحة تشيفننغ.
  • الدراسة في ألبانيا على حسابي الخاص:

    إذا لم يسجل الطالب في المنح المقدَّمة؛ لأنَّه لم يستوفِ الشروط، فيمكنه التسجيل في الجامعات الخاصة وعلى حسابه الخاص من خلال دفع رسوم للجامعة التي يرغب بالتسجيل فيها، ويختلف الرسم من جامعة لأخرى ومن تخصص لآخر، ويمكن للطالب معرفة رسوم التخصص في الجامعة التي يريدها من خلال الموقع الخاص بالجامعة.

    مستقبل خريج ألبانيا:

    عند تخرج الطالب من الجامعة، يستطيع العمل بالتخصص الذي قام بدراسته؛ لذا يجب عليه الحصول على إقامة العمل بطرائق وهي:

  • الاستثمار لدى إحدى الشركات.
  • عقد عمل من صاحب العمل يحمل الجنسية الألبانية.
  • رواتب خريجي ألبانيا والوظائف المتاحة:

    يُعَدُّ متوسط الرواتب في ألمانيا أعلى من الحد الأدنى للأجور في الدول الأوربية، مع وجود انخفاض بتكلفة المعيشة والسكن، ويبلغ متوسط الرواتب نحو 220 دولاراً و4000 دولار حسب الدرجة العلمية ومكان العمل، وبالنسبة إلى بعض الوظائف المطلوبة في ألبانيا هي:

  • مصمم غرافيك.
  • الهندسة المعمارية.
  • صناعة الأدوية ومستحضرات التجميل.
  • البرمجة.
  • العمل في التدريس.
  • إدارة الأعمال.
  • التسويق والمبيعات.
  • في الختام:

    إذ كنتَ تفكر بالدراسة في ألبانيا، فإنَّه من القرارات التي ستؤثر في حياتك المهنية إيجاباً؛ لأنَّها من أفضل الوجهات الدراسية، وبذلك نأمل أن نكون قد قدَّمنا لكم إجابة عن أسئلتكم عن الدراسة في ألبانيا.