دراسة الدكتوراه في فرنسا: التكاليف والشروط

دراسة الدكتوراه في فرنسا: التكاليف والشروط

لماذا يختار الطلاب دراسة الدكتوراه في فرنسا؟

تتميز فرنسا بتاريخ أكاديمي طويل ومساهمات علمية؛ ما يجعلها وجهة جذابة للأفراد ذوي التوجهات البحثية، وتشتهر الجامعات الفرنسية بتركيزها القوي على البحث والابتكار وتوفير الوصول إلى أحدث المرافق وامتلاكها بيئة أكاديمية محفزة، كما أنَّ التعاون مع الأساتذة والباحثين المحترمين في مجالك يعزز رحلتك الأكاديمية إلى حد كبير.

إضافة إلى ذلك فإنَّ فرصة الانغماس في الثقافة واللغة والتاريخ في فرنسا تثريك على المستوى الشخصي والمهني، ولا بد من الإشارة إلى وجود منح لدراسة الدكتوراه في فرنسا، وأنَّ تكاليف الدكتوراه في فرنسا ليست مرتفعة جداً مقارنةً بغيرها.

أفضل جامعات الدكتوراه في فرنسا والتخصصات:

توجد في فرنسا مجموعة من الجامعات المرموقة لمتابعة دراسة الدكتوراه، ومنها جامعة السوربون التي تتميز بتراثها الأكاديمي الغني وتقدير كبير في مختلف التخصصات، وتشتهر أيضاً مدرسة البوليتكنيك بالعلوم والهندسة، في حين تقدم جامعة PSL منهجاً متعدد التخصصات، وتعد Sciences Po Paris بارزة في العلوم الاجتماعية والدراسات السياسية.

أما من جهة التخصصات فتتفوق فرنسا في مجالات مثل الهندسة (خاصة الفضاء الجوي) والرياضيات والفيزياء وعلوم الكمبيوتر وعلوم الحياة (التكنولوجيا الحيوية، والبحوث الطبية) والعلوم الاجتماعية والعلوم الإنسانية (الفلسفة، والأدب، والتاريخ)، وتقدم عدة جامعات منها منحاً لدراسة الدكتوراه، فضلاً عن أنَّ تكاليف دراسة الدكتوراه في فرنسا ليست باهظة.

إيجابيات دراسة الدكتوراه في فرنسا:

تتميز دراسة الدكتوراه في فرنسا بميزات عديدة؛ إذ إنَّك سوف تتعرض لأحدث الأبحاث غالباً بالتعاون مع كبار الخبراء العالميين، وتتمتع الجامعات الفرنسية بشبكة قوية من الشراكات الدولية التي يمكن أن توسع آفاقك الأكاديمية، وقد تجد فرص تمويل مختلفة وفقاً لمشروعك البحثي، كما ستتعرف إلى تراثها الثقافي الغني ومناظرها الطبيعية المتنوعة ومدنها النابضة بالحياة، إضافة إلى ذلك يوفر الموقع الأوروبي فرصاً للتعاون والسفر عبر الحدود.

شتهد بالفديو: أهم النصائح لاختيار التخصص الجامعي

سلبيات دراسة الدكتوراه في فرنسا:

على الرَّغم من ميزاتها إلا أنَّك قد تواجه بعض التحديات خلال دراسة الدكتوراه في فرنسا؛ فقد تكون اللغة مصدر قلق إذا كنت لا تجيد اللغة الفرنسية؛ فتُدرَّس معظم البرامج باللغة الفرنسية، وقد تكون العمليات الإدارية - مثل طلبات التأشيرة والأوراق - معقدة في بعض الأحيان وتستغرق وقتاً طويلاً، وتكون المنافسة على التمويل شديدة وقد لا يكون من السهل دائماً تأمين الدعم المالي، وكذلك فإنَّ البيئة الأكاديمية تنافسية وتتطلب التفاني والعمل الجاد للتميز، ولا بد من الإشارة إلى أنَّه بالنسبة إلى الطالب الفقير فقد يجد تكاليف دراسة الدكتوراه في فرنسا مرتفعة.

تكلفة المعيشة في فرنسا:

تختلف تكلفة المعيشة وفق المكان الذي تدرس فيه؛ إذ إنَّ التكاليف مرتفعة في باريس، في حين أنَّ المدن الصغيرة قد توفر خيارات أكثر بأسعار معقولة، وتشمل النفقات الإقامة والطعام والنقل والرعاية الصحية والتكاليف المتنوعة، وفي المتوسط قد يحتاج الطالب إلى 800 1500 يورو شهرياً لتغطية نفقات المعيشة، ويعد الإيجار عاملاً هاماً، إلا أنَّ أماكن الإقامة المشتركة أو السكن الجامعي تساعد على خفض التكاليف؛ ويخفف حصول الطالب على منحة دراسية من تكاليف دراسة الدكتوراه في فرنسا أيضاً.

نظام دراسة الدكتوراه في فرنسا:

إنَّ البحث هو المحور الأساسي في نظام الدكتوراه الفرنسي، وستعمل مع مدير الأبحاث الذي يشرف على مشروعك، وقد تكون الدورات الدراسية مطلوبة في البداية لتوفير أساس متين، وتضمن التقييمات المنتظمة أنَّ تقدُّمك يسير على المسار الصحيح، والدفاع عن الأطروحة المعروف باسم "Soutenance de thèse" هو الخطوة الأخيرة التي تقدِّم خلالها نتائج بحثك وتدافع عنها، ويتميز التعليم الأكاديمي الفرنسي بالدقة ومن المُتوقَّع منك المساهمة برؤى جديدة في مجال عملك.

كيفية دراسة الدكتوراه في فرنسا:

ابدأ بتحديد مجال البحث الذي يوافق اهتماماتك لمتابعة درجة الدكتوراه في فرنسا، وابحث عن مدير أبحاث محتمل يشاركك خبرتك وطوِّر مقترحاً بحثياً يوضح دراستك المقصودة، وابحث عن فرص التمويل التي يمكن أن تتراوح من المنح الدراسية إلى عقود البحث، وتقدم إلى الجامعات أو المؤسسات البحثية التي تقدم البرنامج الذي تريده، فتختلف عملية التقديم؛ لكنَّها تتضمن عموماً تقديم النصوص الأكاديمية والسيرة الذاتية وخطابات التوصية ومقترح البحث الخاص بك، وإذا قبلتك الجامعة فسوف تبدأ رحلة الدكتوراه الخاصة بك وتجمع بين الدورات الدراسية والبحث والتعاون الأكاديمي.

عدد سنوات دراسة الدكتوراه في فرنسا؟

يستغرق الحصول على درجة الدكتوراه في فرنسا ثلاث إلى أربع سنوات، ومع ذلك تختلف المدة وفقاً للمجال وموضوع البحث والتقدم الفردي، وقد تقدم بعض برامج الدكتوراه جداول زمنية منظمة تعمل على تقصير المدة أو تمديدها قليلاً؛ ما يؤثر في تكاليف الدراسة، ولا بد من الإشارة إلى أنَّ الطالب الحاصل على منح لدراسة الدكتوراه في فرنسا قد يستغرق وقتاً أطول.

هل دراسة الدكتوراه في فرنسا سهلة؟

يمكن أن تكون دراسة الدكتوراه في فرنسا تحدياً فكرياً؛ بسبب المعايير الأكاديمية الصارمة، ومع ذلك فهي توفر بيئة محفزة للبحث والنمو الأكاديمي، ويعتمد مستوى الصعوبة على تفانيك وموضوع البحث والدعم الذي تتلقاه من مستشارك ومؤسستك، ويرتبط موضوع السهولة أحياناً بتكاليف دراسة الدكتوراه في فرنسا والحصول على منح لدراسة الدكتوراه في فرنسا.

ما هي شروط دراسة الدكتوراه في فرنسا؟

تشمل الشروط الحصول على درجة الماجستير أو ما يعادلها وتحديد موضوع البحث وإيجاد مشرف وتقديم المستندات المطلوبة وتأمين التمويل، وقد يكون إتقان اللغة ضرورياً لا سيَّما إذا كان برنامجك باللغة الفرنسية، وقد يكون لكل جامعة متطلبات دخول محددة؛ لذا تحقَّق من ذلك.

الاختبارات المطلوبة لدراسة الدكتوراه في فرنسا:

تتضمن دراسة الدكتوراه في فرنسا عادةً سلسلة من التقييمات والمعالم والاجتماعات المنتظمة مع مدير الأبحاث الخاص بك لتقييم التقدم المحرز الخاص بك، وقد تحتاج إلى اجتياز امتحان شامل قبل الدخول في مرحلة البحث والاختبار النهائي هو الدفاع عن الأطروحة؛ إذ إنَّك تقدِّم نتائج بحثك وتدافع عنها.

كم يستغرق الحصول على قبول في الجامعات في فرنسا؟

تختلف مدة عملية القبول وفق الجامعة والبرنامج، وعموماً قد يستغرق الأمر عدة أشهر بين تقديم طلبك وتلقي قرار القبول.

متى تبدأ دراسة الدكتوراه في فرنسا؟

يكون لبرامج الدكتوراه في فرنسا تواريخ بدء محددة وغالباً في سبتمبر، وتكون المواعيد النهائية لتقديم الطلبات قبل بضعة أشهر من تاريخ البدء ويُنصح ببدء عملية التقديم قبل عام على الأقل.

دراسة الدكتوراه في فرنسا عن بُعد:

تتطلب برامج الدكتوراه التقليدية في فرنسا الحضور الفعلي، لكن تقدم بعض الجامعات خيارات للدراسة عن بُعد أو بدوام جزئي، وقد تسمح لك هذه الترتيبات بإجراء البحث عن بُعد مع استيفاء متطلبات معينة، ومع ذلك فإنَّ مدى توافر مثل هذه البرامج مختلف.

شاهد بالفديو: 8 نصائح للتعلم الفعال عن بعد

هل دراسة الدكتوراه في فرنسا مجانية؟

تقدم الجامعات العامة في فرنسا التعليم المدعوم ومن ذلك برامج الدكتوراه للطلاب المحليين والدوليين، إلا أنَّها ليست دائماً مجانية تماماً؛ أي إنَّه ثمَّة تكاليف لدراسة الدكتوراه في فرنسا يجب دفعها، وقد تقل هذه التكاليف في حال حصول الطالب على منح لدراسة الدكتوراه في فرنسا.

كم تكلف دراسة الدكتوراه في فرنسا؟

تختلف الرسوم الدراسية للحصول على درجة الدكتوراه في فرنسا وفق جنسيتك والجامعة والبرنامج المحدد، وتميل الجامعات العامة إلى فرض رسوم أقل، في حين قد تكون تكاليف المؤسسات الخاصة أعلى، وفي المتوسط تتراوح الرسوم من بضع مئات من اليورو إلى بضعة آلاف سنوياً؛ أي إنَّ تكاليف دراسة الدكتوراه في فرنسا متوسطة.

تكلفة دراسة الدكتوراه في فرنسا على حسابي الخاص:

إذا كانت تكلفة دراسة الدكتوراه في فرنسا على حسابك الخاص، فهذا يعني أنَّك ستكون مسؤولاً عن تغطية الرسوم الدراسية ونفقات المعيشة دون تلقِّي تمويل خارجي؛ أي إنَّك لا تفكر في الحصول على منح دراسية.

كيف تدرس الدكتوراه في فرنسا مجاناً؟

يمكنك استكشاف منح دراسة الدكتوراه في فرنسا وبعض المنح البحثية وفرص المساعدة للحصول على التعليم مجاناً أو بتكاليف مخفضة، وتقدم عدة منظمات فرنسية ودولية خيارات تمويل لمرشحي الدكتوراه.

منح لدراسة الدكتوراه في فرنسا:

تشمل خيارات المنح الدراسية منحة إيفل، ومنح الحكومة الفرنسية، وتمويل إيراسموس+، والمنح المؤسسية المختلفة التي تقدمها الجامعات والمنظمات البحثية.

مستقبل خريج الدكتوراه في فرنسا:

يتطلع خريجو الدكتوراه في فرنسا إلى مسارات وظيفية مختلفة، ويمكنهم متابعة المناصب الأكاديمية أو الأدوار البحثية في الأوساط الأكاديمية أو الصناعية أو الاستشارات أو ريادة الأعمال أو الأدوار القيادية في البحث والتطوير.

رواتب خريجي الدكتوراه في فرنسا والوظائف المتاحة:

تختلف رواتب خريجي الدكتوراه في فرنسا إلى حدٍّ كبير وفق المجال والصناعة ومستوى المسؤولية، ويحصل حاملو درجة الدكتوراه على رواتب أعلى مقارنة بمن حصلوا على درجات علمية أقل، وتشمل الفرص الوظيفية الأوساط الأكاديمية ومعاهد البحوث وشركات التكنولوجيا والشركات الاستشارية.

دراسة ما بعد الدكتوراه في فرنسا:

يختار بعض الباحثين إجراء أبحاث ما بعد الدكتوراه في فرنسا لمزيد من التخصص واكتساب خبرة بحثية إضافية، وتتوفر وظائف ما بعد الدكتوراه في الجامعات ومعاهد البحوث ومراكز البحوث الصناعية.

في الختام:

عندما تفكر في احتمال دراسة الدكتوراه في فرنسا عليك التركيز على اندماج النمو الفكري، والانغماس الثقافي، والمسارات الوظيفية الديناميكية، وفهم التكاليف، والإلمام بالظروف، وامتلاك نظرة للرواتب المحتملة، وإذا ألقيت نظرة خاطفة على المستقبل الذي ينتظرك فأنت مستعد لاتخاذ قرار مستنير؛ فالطريق إلى درجة الدكتوراه في فرنسا ليس مجرد سعي أكاديمي؛ بل هو مغامرة تتشابك بين التعلم والحياة؛ ما يمهد الطريق لمستقبل مليء بالاحتمالات.