من هو المدير التنفيذي (Ceo) في الشركات؟ وما هي

من هو المدير التنفيذي (Ceo) في الشركات؟ وما هي
(اخر تعديل 2024-02-21 10:21:29 )
بواسطة

من هو المدير التنفيذي (CEO)؟

يُعَدُّ المدير التنفيذي (CEO)، المدير الأعلى للشركة أو المنظمة، ويُرمَز لهذا المنصب برمز (CEO) كاختصار لـ (Chief Executive Officer). في أغلب الحالات، يكون المدير التنفيذي واحداً من أعضاء مجلس الإدارة؛ وذلك بهدف خلق صلة وصل بين أعضاء مجلس الإدارة وبقية موظفي الشركة، كما أنَّه ينقل الصورة كاملةً عن أحوال الشركة إلى أعضاء مجلس الإدارة، حتى يكونوا على علم بكل شيء، وهو يُعَدُّ مسؤولاً أمامهم عن تنفيذ الخطط والمشاريع وجودة الإنتاج والعمل.

ما هي مهام المدير التنفيذي (CEO

تتمثل مهام المدير التنفيذي بالآتي:

  • تحقيق رؤية الشركة وإيصالها إلى الموظفين والعملاء؛ إذ يُعَدُّ المسؤول الأول في الشركة عن ذلك.
  • المشاركة في تحديد وصياغة أهداف الشركة، فضلاً عن تقسيمها إلى أهداف فرعية، ويكون ذلك بالتعاون مع المدير العام.
  • ينوب المدير التنفيذي عن المدير العام عند غيابه أو إجازته أو خلو منصبه.
  • الإشراف على تنفيذ كل أعمال الشركة، وإيجاد الحلول للمشكلات التي تواجهها؛ لذا فهو يُعَدُّ المسؤول عن جودة إنتاجية الشركة.
  • مراجعة البرامج التنفيذية، والخطط، ودليل الجودة، والميزانيات، والتأكد منها قبل عرضها على المدير العام حتى يتم اعتمادها.
  • تقديم النصائح، والمشورة، والخطط إلى مجلس الإدارة، والمدير العام، ومديري المديريات والأقسام.
  • حضور اجتماعات مجلس الإدارة.
  • حضور اجتماعات دورية مع فريقه التنفيذي الذي يديره؛ وذلك لمناقشة أوضاع الشركة والسماح لهم بطرح أفكارهم ومقترحاتهم، كما يقوم بإصدار القرارات والتوصيات.
  • مراجعة وتدقيق كل من الهيكل التنظيمي وسياسة الجودة للشركة، قبل أن يتم عرضهما على المدير العام.
  • إجراء مراجعة نهائية للترقيات والرواتب في نهاية كل سنة، قبل عرض ملفاتها على المدير العام.
  • إجراء مراجعة نهائية لميزانية الشركة السنوية، وتدقيق السجلات قبل أن تُعرض على المدير العام.
  • تطوير الشركة من حيث الاستراتيجيات وأساليب العمل، ويتم ذلك بالتعاون مع مجلس الإدارة.
  • تمثيل الشركة أمام الغير، وفي المناسبات، والحفلات، والمؤتمرات، والمقابلات الصحفية؛ وذلك بتفويض من ممثل مجلس الإدارة.
  • رفع تقارير شهرية ونصف شهرية، وسنوية ونصف سنوية إلى المدير العام، كما يعمل على مناقشتها في الاجتماعات الدورية.
  • تكوين فريق عمله، واختيار أعضاء فريقه من الكفاءات والخبرات المناسبة.
  • التواصل مع المساهمين، والجمهور، وباقي الجهات.

شاهد بالفديو: كيف تصبح مديراً ناجحاً؟

سلطات وصلاحيات المدير التنفيذي (CEO):

تتمثل سلطات وصلاحيات المدير التنفيذي فيما يأتي:

  • تقييم أعمال الموظفين وتدقيقها، وتوجيه الملاحظات إليهم ومحاسبتهم، كونه يمتلك حق إصدار العقوبات. كما يمتلك حق تكليفهم بالأعمال وفق ما يراه مناسباً.
  • إصدار الأوامر والتعليمات إلى مديري المديريات ورؤساء الأقسام، فيما يتعلق بتحديد صلاحياتهم بعلاقتهم مع الموظفين، وما هي الأمور التي يُلزَمون بالرجوع إليه فيها.
  • إصدار بعض القرارات المالية، كصرف مبالغ لازمة لتنفيذ الخطط والأعمال؛ وذلك بعد تحضير تقرير بهذه المبالغ، والحصول على موافقة المدير المالي والمدير العام أو أعضاء مجلس الإدارة.
  • إصدار أوامر صرف المكافآت والحوافز بعد الحصول موافقة ممثل مجلس الإدارة؛ وذلك لكلٍّ من: المدير الإداري، ومدير الإنتاج، ومدير مكتب المدير العام، ومديري الوحدات الإدارية والإدارات، والعاملين في مكتب المدير العام، بالإضافة إلى السكرتارية التنفيذية.
  • إصدار التوصيات المختصة بتوقيع قرارات فصل الموظفين، وإحالتهم إلى التحقيق، كما أنَّ له الحق المطلق في توجيه أيِّ سؤال بما يخصُّ العمل إلى الموظفين والمسؤولين كافة.
  • للمدير التنفيذي كامل الحق في دخول المناطق المحظور دخولها لغير العاملين فيها، بمرافقة الشخص المسؤول عن المنطقة، ويحق له أن يستفسر ويتحرى عمَّا يريد.

المؤهلات المطلوبة في المدير التنفيذي (CEO)

تتطلب المسؤوليات والمهام العديدة المنوطة بالمدير التنفيذي، أن يكون شخصاً يمتلك مؤهلات ومهارات معيَّنة، ومن أبرزها:

المؤهل العلمي:

لا بُدَّ أن يكون المدير التنفيذي مُجازاً جامعياً (البكالوريوس)؛ إذ يختلف اختصاص شهادته بحسب مجال عمل الشركة، ولكن أكثر الاختصاصات المطلوبة لشغل منصب المدير التنفيذي، هي اختصاصات إدارة الأعمال أو إدارة الموارد البشرية أو التجارة والاقتصاد. وفي حال كانت شركات هندسية، تُطلَب شهادة جامعية من أفرع الهندسات.

اجتياز دورات في مجال الإدارة:

تُطلَب هذه الدورات من الأشخاص الذين تكون شهاداتهم ومجال دراستهم بعيداً عن إدارة الأعمال؛ وذلك حتى يتم تزويدهم بأسس الإدارة ومعلومات عن منصب المسؤول التنفيذي.

مهارات اللغة:

تُعَدُّ اللغة من أهم المهارات المطلوبة في المناصب الإدارية العليا، ولا تقتصر مهارات اللغة على إتقان اللغة الإنكليزية فحسب؛ وإنَّما إجادة اللغة العربية أيضاً.

الخبرة:

من الضروري أن يتمتع الشخص المؤهل إلى منصب المدير التنفيذي، بخبرة جيدة في مختلف مجالات عمل الشركة، سواءً في الشؤون الإدارية والمالية، أم التخطيط ووضع الخطط، أم إدارة العلاقات العامة والتسويق، فهو مسؤول عن جميع مديريات وأقسام الشركة بمختلف مجالاتها.

مهارة التعلُّم الدائم:

يحتاج منصب المدير التنفيذي إلى تمتُّع شاغله بالرغبة في التعلُّم الدائم والاطلاع على كل جديد، وتطوير الذات واكتساب المزيد من المهارات.

المهارات شخصية:

تُعَدُّ المهارات الشخصية من أهم متطلبات منصب المدير التنفيذي، كون نجاحه يعتمد اعتماداً كبيراً جداً على هذه المهارات، وهي مهارات القيادة، والإقناع، والتأثير في الآخرين، فضلاً عن مهارات التواصل الاجتماعي كمهارة الاستماع، والتحدث بطلاقة، بالإضافة إلى مهارات التفاوض وحل النزاعات، ومهارات الذكاء العاطفي، والتحكم في عواطفه وعواطف الآخرين، وإدارة العلاقات.

المرونة:

يجب أن يكون شاغل منصب المدير التنفيذي شخصاً مرناً بحيث يتقبل النقد البنَّاء والرأي الآخر، ولو كان مخالفاً لرأيه، بالإضافة إلى تقبُّله التغيير والتجديد.

مهارة التفكير الإيجابي:

من الضروري أن يتمتع شاغل المنصب التنفيذي بالتفكير الإيجابي والتفاؤل، والاندفاع، والمغامرة، وتجربة الجديد، والتعامل مع الأزمات والمشكلات بقوة، وعَدِّها تحديات وليست عقبات، والنظر إلى الفشل على أنَّه درس للتعلم والانطلاق منه بشكل أقوى.

مهارة اتخاذ قرارات سريعة:

يتطلب منصب المدير التنفيذي اتخاذ قرارات سريعة في كثير من المواقف، كاتخاذ قرار سريع بقبول أو رفض عرضٍ مُغرٍ، أو صفقة سريعة للشركة؛ لذا، من الضروري تمتُّع المدير التنفيذي بالمعارف الواسعة عن مجالات عمل الشركة، والمعالجة الذهنية السريعة؛ وهذا يُكسبه مهارة اتخاذ القرارات السريعة.

الفرق بين المدير التنفيذي والمدير العام:

توجد العديد من المهام والصلاحيات المشتركة لعمل كلٍّ من المدير التنفيذي والمدير العام، ويكمن الاختلاف بينهما في مجال النشاطات التي يُشرف عليها كلٌّ منهما؛ إذ يُشرف المدير التنفيذي على النشاطات التجارية والإنتاجية في الشركة، في حين يُشرف المدير العام على الأمور الإدارية والتنظيمية والمالية.

بمعنى أنَّ المدير التنفيذي هو المسؤول عن أعمال الإنتاج في الشركة، وتحقيق الأهداف والخطط؛ على سبيل المثال، إن كانت الشركة تُنتِج سلعة أو تُقدِّم خدمة معيَّنة، فيقوم المدير التنفيذي بالإشراف على كامل مراحل إنتاج السلعة أو تقديم الخدمة وضمان الجودة المطلوبة. كما أنَّ سلطة المدير التنفيذي واسعة وتشمل المنظمة كلها، لتصل سلطته إلى المدير العام أيضاً.

بينما يُشرف المدير العام على كامل أقسام وأعمال وعلاقات الشركة، ومن مسؤولياته عملية تأمين حاجات الشركة الضرورية، ويدخل ضمن مهامه توظيف أو فصل الموظفين، ووضع الخطط، واتخاذ القرارات المالية، فضلاً عن معالجة المشكلات المادية أو التقنية أو القانونية التي تعوق العمل. كما يتواصل المدير العام مع العملاء، ويعقد الاتفاقات مع الشركات الأخرى، وقد يكون المدير العام هو مالك الشركة في بعض الشركات.

أشهر المديرين التنفيذيين في العالم:

إيلون ماسك:

إيلون ماسك

هو المؤسس والرئيس التنفيذي وكبير مهندسي شركة (SpaceX)، التي تُعَدُّ واحدة من الشركات الرائدة في تصنيع المركبات الفضائية. يُعَدُّ "إيلون ماسك" واحداً من أشهر المديرين التنفيذيين في العالم وأعلاهم أجراً؛ إذ بلغت ثروته نحو 210 مليار دولار، وصُنِّف على أنَّه أغنى رئيس تنفيذي في العالم. يقول عنه أحد موظفيه: "إيلون ماسك يتوقع الكثير من الجهود من جانب موظفيه، ويُقدِّم منظوراً فريداً في المواقف التي تنطوي على الفيزياء".

إريك يوان:

إريك يوان

هو المدير التنفيذي لشركة "زووم" "لمكالمات الفيديو". يقول عنه أحد موظفيه: "هو إنسان لطيف يهتم بالآخرين، ومُطَّلع ذكي".

ساندر بيتشاي:

ساندر بيتشاي

هو المدير التنفيذي لشركة "غوغل". يقول عنه أحد الموظفين: "هو رجل رائع، ويمنح موظفيه الكثير من المزايا".

ساتيا ناديلا:

سلاتيا ناديلا

هو المدير التنفيذي لشركة "مايكروسوفت". يقول عنه أحد الموظفين: "إنَّه مُلهم للغاية، ولديه رؤية جيدة. ففي مثل هذه الفترة الدقيقة التي يمر بها العالم، من المطمئن أن تكون جزءاً من شركة قوية، وتعمل مع فريق قيادي قوي".

تيم كوك:

تيم كوك

"كوك" هو المدي ر التنفيذي لشركة "آبل"، ويقول عنه أحد الموظفين: "القيادة في شركة "آبل" هي أقوى ممَّا كانت عليه في أيِّ وقت مضى. "تيم كوك" مدير تنفيذي ممتاز، وأعتقد أنَّه ضمن العشرة الأوائل في العالم، وهو حقاً يسعى إلى أن يُقدِّم الأفضل للعالم".

بريان هاليغان:

بريان هاليغان

هو المدير التنفيذي لشركة (HubSpot)، المختصة ببرمجيات إدارة العلاقة مع العميل. يقول عنه أحد موظفيه: "لديه أهداف واضحة؛ إذ إنَّه يتطلع إلى المستقبل، ويسمح بتنفيذ تجارب إقليمية لتحفيز الابتكار بين الفِرق".

في الختام:

يمكن القول إنَّ المدير التنفيذي (CEO) هو العقل المدبر للشركة، كونه يرسم المخطط الذي يحدد كيفية تنفيذ العمل وخطواته، وتقسيم وتوزيع المهام بين الموظفين، ومراقبة ومتابعة العمل وتصحيح انحرافاته، والاهتمام بكل تفاصيل الشركة من أصغر الأمور إلى أكبرها؛ وهذا يرفع من مستوى أدائها، ويحقق تميُّزها عن منافسيها، ويُكسبها ثقة العملاء ويجعلها المفضلة لديهم.